الكثير من الأشياء السيئة حدثت في حياتي.. الكثير من الألم والشعور بالانكسار والغضب.. وكنا حكماء دوما!!

الكثير من الأشياء السيئة حدثت في حياتي.. الكثير من الألم والشعور بالانكسار والغضب.. وكنا حكماء دوما!!! بخياراتنا وردود افعالنا.. في جميع الأوقات نشعر بألم حكمتنا واختياراتنا.. شيء يشبه العار ومشاعر الجبناء.. نشعر بسخرية حكمتنا.. وقد نشعر في لحظات أخرى بسخرية عدم حكمتنا.. هذه الحياة تتطلب ماذا؟!.. حياته التي عاشها وما زال يعيشها.. صراحة إيها الأخوة انا في الداخل شديد الاضطراب والحرارة والألم في صدري.. هناك شر يريد أن يخرج ولم يخرج.. هناك الكثير من خيارات الحكمة في حياته تحاربه.. هذا الإنسان لم يعد يشعر بانسجام مع الحكمة منذ زمن طويل.. وكما رأينا أيها الأخوة فعاليته على مر سنوات طويلة.. هناك ألم وغضب دفين بداخله.. ولا أستعيض عن تنبيهك أن هذا الإنسان خطير جدا.. وهو على بعد خطوة من الكارثة.. كل هذه الحكمة والذكاء الذي يظهر لديه.. هناك في اعماق داخله شيء يؤلمه.. يشعره بالغضب.. أن الشر في أعماق داخله.. ولكنه كلما ينجح بالنجاة واختيار طريق الحكمة وحدس الذكاء.. ولكن الأخوة يراهنون على أنه سينجح في طريق الحكمة بشكل جيد.. ولكن هذا أن ظهر الشر الذي يؤلمه ويؤذيه بداخله.. الويل لكل من يعترض طريقه.. وهذا الإنسان لديه موجات ترددية من الألم تحبط مشاعر الأشباح الكونية.. أنه ينشر طاقة تخضعهم له.. وكل شيء يحدثه بداخله.. أثر وما زال يؤثر على هذا العالم.. وهو في داخله يرسل رسائل ساخطة غاضبة على عالمه وعلى كل شيء في هذا العالم.. ويريد احداث تغيير في بلاده وفي انحاء العالم... ولا شيء يعجبه في هذا العالم.. ويعتقد أن العالم خاطئ ويريد بشدة تغييره.. وهو يغيره حقا منذ عام 1993؟؟ !! !!


تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

أنا إنسان ملحد من أصول فلسطينية مسلمة.. ودعم الدولة الإسرائيلية في البلاد!

عين شريرة تحيط أبو آرام من بلاد السلطة الفلسطينية

فترة طويلة بلا نوم.. حينما استيقظت خمسة أيام متواصلة!